الشحن اللاسلكي سوف يصبح حقاً لاسلكياً

كثرُ الحديث في الفنرة الاخيرة عن تقنية الشحن اللاسلكي و مزاياها وعيوبها،10108654804_206fc5d792_z

و سمعنا كثير من الاصوات تقول إن هذه التقنية لا تستحق حتى اسمها اي اللاسلكية حيث أنك لن تستغني عن الاسلاك بشكل كامل عند استخدامك هذه التقنية.

كما أننا شهدناها ايضاً في كثير من الاصدارت الجديدة للهواتف الذكية من شركتي Nokia و Samsung .

حسناً ..

ما هي تقنية الشحن اللاسلكي و كيف تعمل ؟

و هل هي حقاً لاسلكية ؟..

تعتمد تقنية الشحن اللاسلكي من حيث المبدأ على خاصية التحريض المغناطيسي، فقواعد الشواحن اللاسلكية ترسل الطاقة الكهربائية عبر وشائع مغناطيسية تنشئ حقلاً كهرومعناطيسياً يحرض تياراً في الهاتف المجهز بمستقبلات تقوم بتحويل الطاقة إلى تيار مستمر يغذي بطارية الهاتف.

و لا تتم هذه العملية إلا بالتماس المباشر بين سطح قاعدة الشاحن و الهاتف و بذلك هي تلغي الحاجة إلى استخدام أسلاك مباشرة بين الشاحن و الهاتف .

تطورت هذه التقنية لتشمل عدد من الهواتف الذكية و سماعات  البلوتوث و الكاميرات وأجهزة الكمبيوتر اللوحية، و تتميز بأنها توفر استخدام كابلات الشواحن و اعطالها المتكررة كما أن أبرز عيوبها، أن عملية الشحن تأخد وقتاً أطول من العملية التقليدية

إضافة إلى أنك لم تتمكن من استخدام قاعدة الشحن اللاسلكية إلا مع الهاتف المتوافق معها.

و مؤخراً بدأ الحديث عن شكل جديد ومختلف من هذه التقنية التي يتمناها الجميع ويحلم بها وهي بالشكل الذي يتوارد إلى ذهنك حالما تسمع باسم الشحن اللاسلكي

أنها ما أطلق عليها uBeam

التقنية التي تعد الناس ببث موجات الطاقة الكهربائية عبر الهواء و دون تماس مباشر بين المرسل و المستقبل كما في السابق

حيث تقوم بتحويل الكهرباء و إرساله عبر الهواء على شكل موجات فوق الصوتية و في الطرف الآخر المستقبل الذي قد يكون اي

جهاز محمول يلتقط هذه الموجات ليقوم بدوره بتحويلها إلى طاقة كهربائية مرة أخرى تشحن بطارية هذا الجهاز.

هذه التقنية تجعل من الممكن حقاً ان تشحن هاتفك الجوال و أن تنتقل في حرية تامة ما دام موجود بنفس الغرفة التي يوجد بها قاعدة الشحن اللاسكلي اي في نطاق بث هذه الموجات.

تخيّل معي أن يكون هاتفك النقال و اجهزتك الاخرى في حالة شحن مستمر و أن تتجول بها خلال الغرفة دون أسلاك،

أنه ليس خيالاً بعد اليوم ..

هذا ما  أعلنته الشابة بيري، التي تبلغ من العمر ٢٥ عام و التي بدأت بتطوير هذه التقنية عندما كانت في الجامعة

و قد اطلقت شركتها uBeam منتجاً تجارياً تجريبياً جاهزاً للانتاج والاستخدام  من قبل المستخدم العادي.

و قد وصفت بيري منتج شركتها خلال مقابلة صحفية بأنه أو نظام شحن لاسلكي بمعنى الكلمة يوفر لك استخدام هاتفك مع حرية

التنقل وهو في حالة شحن مستمر “.

إن قواعد الشحن الخاصة بتنقية uBeam، سوف تكون رقيقة جداً و تقاس بأقل من ٥ مليميتر، و بالتالي سوف يمكن استخدامها كورق جدران أو جزء من ديكور الغرفة المراد تغطتيها بالشحن اللاسكلي.

الهواتف النقالة و اجهزة الكمبيوتر المحمولة يجب أن تكون مجهزة بمستقبلات رقيقة قادرة على التقاط الموجات وتحويلها إلى طاقة كهربائية تشحن هذه الاجهزة .

من المرجح أن تحمل هذه التقنية موجة تغييرات كبيرة في صناعة و تصميم الاجهزة المحمولة التي نستخدمها بين أيدينا بشكل يومي كالهاتف الذكي و الكمبيوتر اللوحي و الكمبيوتر الشخصي المحمول،

حيث ان الاجهزة التي قد تستخدم تقنية uBeam، سوف تلجأ إلى استخدام بطاريات اقل سماكة من المستخدمة حالياً.

      

منتجات شركة uBeam ستكون في الاسواق خلال العامين القادمين، كما أن الشركة تخطط لاطلاق منتجين مختلفين للمستخدم العادي و للشركات الكبرى، سيكون الاول مخصص للغرف الصغيرة في المكاتب والبيوت،

والثاني سيكون شاحن لاسلكي ضخم  مخصص للمطارات و الفنادق  والملاعب وقاعات المؤتمرات.

قد تعاني هذه التقنية من مشكلة عدم القدرة على بث موجات تجتاز الجدران مما يعني أنه يتوجب على المستخدمين وضع قاعدة شحن لاسلكي في كل غرفة من غرف المكتب او المنزل وهي ليست كأجهزة بث الأنترنت حيث جهاز رواتر واحد يغطي كامل المنزل او المكتب.

و كما ذكرنا قبل قليل أن هذه التقنية قد تحدث ثورة ليست في عالم الاجهزة المحمولة فحسب بل في كل الاجهزة الكهربائية الاخرى

فقد نشهد لمبة تضيئ غرفة نائية بدون أية توصيلات كهربائية من يدري

لكن الشيء الذي سوف نشهده قريباً ان المطاعم و المطارات سوف تكتب إلى جانب عبارة يوجد  شبكة واي فاي مجانية

يوجد شحن لاسلكي مجاني .

رابط الصورة على فليكر 

Advertisements